Learn more
الرجوع الى البيانات الصحفية

بنك الفجيرة الوطني ش.م. ع (إن بي اف) – نتائج النصف الأول من عام 2020

سجل بنك الفجيرة الوطني إيرادات تشغيلية بلغت 755.6 مليون درهم وصافي أرباح بلغت 65.1 مليون درهم بعد البناء الحكيم لمخصصات انخفاض القيمة للاستجابة لفترة طويلة من الاضطرابات الناجمة عن فايروس كورونا المستجد COVID-19

تتمتع السيولة القوية ووضع رأس المال إلى جانب الميزانية العمومية وإدارة التكاليف الاستباقية لبنك الفجيرة الوطني بوضع قوي يمكنه من اجتياز البيئة الحالية والتي يسودها حالة من عدم اليقين بكل ثقة.

يسر بنك الفجيرة الوطني أن يعلن عن نتائجه لفترة الستة أشهر المنتهية في 30 يونيو 2020.
أبرز التطورات:

  • استقرت الايرادات التشغيلية عند 755.6 مليون درهم بانخفاض بنسبة 10.2٪ مقارنة بـمبلغ 841.5 مليون درهم في الفترة نفسها من عام 2019 على الرغم من التباطؤ الاقتصادي الكبير الناجم عن الوباء وما أعقبه الإغلاق والإجراءات الاحترازية المتخذة للحد من انتشار فايروس كورونا المستجد. يعكس الأداء التشغيلي الضغط الهبوطي الكبير على الهوامش والتباطؤ في الأنشطة الاقتصادية التي يتم تخفيفها من خلال إجراءات الإدارة لحماية الأعمال الرئيسية. استقرت صافي إيرادات الفوائد وصافي الإيرادات من أنشطة التمويل والاستثمارات الإسلامية وصافي الرسوم والعمولات والإيرادات الأخرى عند 511.9 مليون درهم و 156.7 مليون درهم على التوالي مقارنة بـمبلغ 563.3 مليون درهم و 198.4 مليون درهم في الفترة نفسها من عام 2019. بلغت إيرادات صرف عملات أجنبية وأدوات مالية مشتقة 68.9 مليون درهم مقارنة بمبلغ 74.2 مليون درهم في الفترة نفسها من عام 2019. وشهدت الإيرادات من الاستثمارات والأدوات الإسلامية تراجعاً ملحوظاً مقارنة بالفترة نفسها من عام 2019 حيث بلغت 18.1 مليون درهم خلال فترة الستة الأشهر المنتهية في 30 يونيو 2020.
  • انخفضت  المصروفات التشغيلية بنسبة 14.7٪ لتصل 234.2 مليون درهم مقارنة بمبلغ 274.5 مليون درهم في الفترة نفسها من عام 2019، مما يعكس التدابير المعتمدة بما يتماشى مع متطلبات السوق المتغيرة مع اتخاذ خطوات هامة نحو استخدام الحلول الرقمية للحفاظ على خدمة العملاء الاستثنائية للبنك. تحسنت نسبة التكلفة الى الإيرادات لتصل إلى 31٪ حيث كانت 32.6٪ في الفترة نفسها من عام 2019.
  • حقق بنك الفجيرة الوطني أرباحاً تشغيلية بلغت 521.4 مليون درهم للنصف الأول من العام المنتهي في 30 يونيو 2020 مقارنة بمبلغ 567 مليون درهم في الفترة نفسها من عام 2019.
  • حافظ بنك الفجيرة الوطني على سياسته الخاصة بالاعتراف الحكيم والشفاف بالحسابات المتعثرة كما انتهز الفرصة لتعزيز صافي خسائر انخفاض القيمة استجابة للتأثير المحتمل لـفايروس كورونا المستجد COVID-19 وظروف السوق الحالية. حقق بنك الفجيرة الوطني صافي مخصصات انخفاض القيمة بمبلغ 456.3 مليون درهم لفترة الستة أشهر مقارنةً بـمبلغ 209.9 مليون درهم في عام 2019. خلال فترة الستة أشهر المنتهية في 30 يونيو 2020، تراجع احتياطي انخفاض القيمة بمقدار 66.5 مليون درهم إلى 296.6 مليون درهم بعد حل عدد من الحالات الصعبة. بلغت نسبة إجمالي مخصصات التغطية (بما في ذلك احتياطي انخفاض القيمة) عند 79.6٪ مقارنة بـنسبة 107.3٪ كما في 31 ديسمبر 2019. واستقرت نسبة القروض المتعثرة عند 7.5٪ مقارنة بنسبة 6.7٪ كما في 31 مارس 2020 و 5.4٪ كما في ديسمبر 2019.
  • سجل بنك الفجيرة الوطني صافي ربح بلغ 65.1 مليون درهم لفترة الستة أشهر المنتهية في 30 يونيو 2020، بانخفاض قدره 81.8٪ مقارنة بـمبلغ 357.1 مليون درهم في الفترة نفسها من عام 2019 بعد استيعاب المستوى المرتفع من المخصصات المطلوبة لاستيعاب ظروف السوق الاستثنائية الحالية. في حين، ارتفع الدخل الشامل الآخر لبنك الفجيرة الوطني لفترة الثلاثة أشهر المنتهية في 30 يونيو 2020 بمقدار 71.4 مليون درهم على خلفية التحسن في الاستثمارات المصنفة بالقيمة العادلة من خلال الدخل الشامل الآخر.
  • بلغت القروض والسلفيات ومستحقات التمويل الإسلامي عند 26.4 مليار درهم مقارنة بـمبلغ 27.1 مليار درهم في نهاية عام 2019 وبمبلغ 27.9 مليار درهم كما في 30 يونيو 2019. واستقرت الموجودات السائلة عالية الجودة عند 8.1 مليار درهم مقارنة بـمبلغ 7.9 مليار درهم في نهاية عام 2019 وبمبلغ 7.3 مليار درهم كما في 30 يونيو 2019. مما يعكس حكمتنا المستمرة في إدارة الميزانية العمومية وإدارة مخاطر الائتمان والسيولة.
  • ارتفعت ودائع العملاء والودائع الإسلامية للعملاء بنسبة 3.1٪ لتصل إلى 32.9 مليار درهم مقارنة بمبلغ 31.9 مليار درهم في نهاية عام 2019 بزيادة قدرها 6.2٪ عن 30 يونيو 2019. وارتفعت ودائع الحسابات الجارية وحسابات التوفير بمقدار 590.6 مليون درهم مقارنة بنهاية عام 2019 ، بزيادة قدرها 6.1٪ لتصل 10.3 مليار درهم كما في 30 يونيو 2020. تحسنت نسبة ودائع الحسابات الجارية وحسابات التوفير لتصل إلى 31.2٪ من إجمالي ودائع العملاء مقارنة بـنسبة 30.3٪ كما في 31 ديسمبر 2019.
  • ارتفعت إجمالي الموجودات بنسبة 3.9٪ لتصل إلى 44.5 مليار درهم حيث كانت 42.8 مليار درهم بنهاية عام 2019، وبزيادة قدرها 4.6٪ عن 30 يونيو 2019.
  • استقرت حقوق ملكية المساهمين عند 6.2 مليار درهم مقارنة بمبلغ 6.4 مليار درهم في نهاية عام 2019، بزيادة قدرها 15٪ عن 30 يونيو 2019. واستقرت نسبة كفاية رأس المال عند 18.6٪ (نسبة الشق الأول 17.4٪ ونسبة الشق الأول لحقوق الملكية العامة 13.6٪) مقارنة بنسبة 17.8٪ (نسبة الشق الأول 16.6٪ ونسبة الشق الأول لحقوق الملكية العامة 12.9٪) في نهاية عام 2019، وهذا يفوق بكثير المتطلبات التنظيمية بشكل ملحوظ.
  • تم الاحتفاظ على نسبة سيولة قوية مع نسب الإقراض الى موارد مستقرة عند 78.5٪ (2019: 85.9٪) واستقرت نسبة الموجودات السائلة المؤهلة عند 21.3٪ (2019: 21.7٪)، وهذا يفوق بكثير الحد الأدنى الذي يحدده مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي.
  • بلغت نسبة العائد على متوسط الموجودات 0.3٪ مقارنة بنسبة 1.7٪ في الفترة نفسها من عام 2019.
    بلغت نسبة العائد على متوسط حقوق الملكية 2.1٪ مقارنة بنسبة 13.6٪ في الفترة نفسها من عام 2019.

علقت الدكتورة رجاء القرق، نائب رئيس مجلس إدارة البنك، قائلة:

"شهد النصف الأول من عام 2020 اضطراباً غير مسبوق يضاف إلى التحديات التي يواجهها الاقتصاد العالمي والتي تضمنت إجراءات الإغلاق والإجراءات الاحترازية المتخذة للحد من انتشار فايروس كورونا المستجد، واضطرابات سلسلة التوريد، وتقلب أسعار الأسهم والسلع، وانخفاض أسعار الفائدة وما يترتب على ذلك من ضغوط ائتمانية تؤدي جميعها إلى خلق ضغوط سلبية كبيرة على بيئة الأعمال. يواجه القطاع المصرفي في دولة الإمارات العربية المتحدة مخاطر فعلية، بما في ذلك المخاوف المتعلقة بجودة الموجودات وارتفاع تكلفة المخاطر وتباطؤ النشاط الاقتصادي وضغوط الهامش. وعلى الرغم من هذه البيئة غير المؤكدة الحالية، عمل فريق بنك الفجيرة الوطني بلا كلل لدعم عملائه من خلال تدابير مختلفة والاستمرار في تلبية احتياجاتهم المتغيرة. لم يقتصر كون البنك من أوئل الملتزمين بإجراءات الدعم الأولية لحكومة دولة الامارات العربية المتحدة، بل اعتمدنا أيضاً سياسات أكثر ملائمة، حسب الضرورات، بالإضافة إلى الكثير من الخطط الأخرى، لمساعدة عملائه المستحقين وتقديم المساعدة لهم، والتخلي عن أرباح للمدى القصير لصالح الاقتصاد على المدى الطويل.

تشير نتائج النصف الأول من عام 2020 لدينا على مرونة المجموعة وقدرتها على التكيف للاستجابة للمواقف الصعبة بشكل فعال وحماية مصالح أصحاب المصلحة لديها.
تبقى ميزانيتنا قوية مع معدلات سيولة ورأس مال قوي، ونحن واثقون من أن نموذج أعمالنا الحكيم ومعايير الحوكمة لدينا ستستمر في توجيه المجموعة من خلال الإدارة الحذرة للفرص والتحديات التي سنواجهها في الفترة المتبقية من هذا العام. ساهم تركيز بنك الفجيرة الوطني في الوقت المناسب على الحلول الرقمية والقنوات الآلية في تسهيل ممارسات العمل عن بعد إلى حد كبير وزيادة الإنتاجية لدينا، كما ساعد على انخفاض قاعدة التكلفة الخاصة بنا. على الرغم من التحديات الحالية، يواصل البنك الاستثمار في تعزيز مستقبله ويواصل تطوير تركيزه على تقديم خدمة عملاء فعالة وجديرة بالثقة مدعومة بفهم تقني قوي لاحتياجات عملائنا".

نبذة عن بنك الفجيرة الوطني ش.م.ع:

تأسس بنك الفجيرة الوطني عام 1982، ويقدم البنك خدمات مصرفية كاملة للشركات وخبرات متميزة في قطاع الخدمات المصرفية للشركات والخدمات المصرفية التجارية والخزينة والتمويل التجاري، فضلاً عن توسيع مجموعة خيارات الخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المتوافقة مع الشريعة الإسلامية. وبفضل خبرات البنك المتراكمة ومعرفته العميقة بسوق الأعمال في إمارة الفجيرة ودولة الإمارات العربية المتحدة، فإن البنك مؤهل لبناء علاقات دائمة مع عملائه ومساعدتهم على تلبية احتياجاتهم وتحقيق أهدافهم.
ويضم مساهمو البنك الرئيسيين كلاً من حكومة الفجيرة وشركة عيسى صالح القرق ذ.م.م. ومؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية. وحصل البنك على تصنيف Baa1/Prime-2 للودائع وعلى تصنيف A3 لتقييم مخاطر الطرف المقابل من قبل وكالة موديز وعلى تصنيف BBB+/A-2 من قبل وكالة ستاندرد آند بورز، وكلاهما يحمل تصنيف مستقر. وقد تم إدراج أسهم بنك الفجيرة الوطني في سوق أبوظبي للأوراق المالية تحت رمز "NBF"، ويمتلك البنك 19 فرعاً يشكلون شبكة تغطي أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة (متضمنة وحدتين من  الخدمة المصرفية الإلكترونية).

لمزيد من المعلومات ، يرجى الاتصال بـ:

قسم الاتصال المؤسسي
بريد الكتروني: CorpComm@nbf.ae
هاتف: 1700 397 4 971+
فاكس:2371 397 4 971