Learn more
الرجوع الى أخبار أخرى

شراكة استراتيجية بين الاتحاد لائتمان الصادرات وبنك الفجيرة الوطني

شراكة استراتيجية بين الاتحاد لائتمان الصادرات وبنك الفجيرة الوطني لحماية الشركات من مخاطر التخلف عن السداد وانقطاع سلسلة التوريد في ظل تفشي فيروس كورونا

في أعقاب تفشي فيروس كورونا، أقدمت المؤسسات المصرفية في دولة الإمارات العربية المتحدة على توفير طرق جديدة لتقديم الدعم اللازم لعملائها.

وبهذا الخصوص، أبرمت شركة الاتحاد لائتمان الصادرات، وهي شركة حماية الائتمان التابعة للحكومة الاتحادية بدولة الإمارات العربية المتحدة، شراكة مع بنك الفجيرة الوطني لدعم الشركات المحلية من خلال حماية مستحقاتها التجارية وتوفير مصدر آخر لرأس مالها العامل. ومن شأن هذا التعاون أن يفيد الشركات الصغيرة والمتوسطة، وخاصة تلك العاملة في القطاعات التي تواجه تحديات، من خلال تقديم أدوات الحد من المخاطر بالإضافة إلى حلول حماية الائتمان التجاري لضمان استمرار التدفق النقدي. وستساعد هذه الأدوات الشركات المحلية على تجاوز هذه الأزمة والحفاظ على أهداف أعمالها ونموها في المستقبل.

تم إبرام الشراكة بين شركة الاتحاد لائتمان الصادرات وبنك الفجيرة الوطني في اجتماع افتراضي حضره كبار المسؤولين من المنظمتين.

وتأكيداً على أن هذا التعاون سيفيد الشركات والمستثمرين في دولة الإمارات، قال ماسيمو فالسيوني، الرئيس التنفيذي لشركة الاتحاد لائتمان الصادرات: "جاءت هذه الشراكة مع بنك الفجيرة الوطني لدعم عملاء البنوك في إدارة المخاطر والتدفقات النقدية خلال هذه الدورة الاقتصادية العالمية. كما أنها تأتي بعد العديد من الحزم التحفيزية والقرارات التي اتخذتها حكومة دولة الإمارات والعديد من المؤسسات المصرفية الرائدة في الدولة لتفادي الآثار السلبية التي قد تنجم عن تفشي فيروس كورونا. ومن شأن هذه الشراكة أن تلعب دوراً حيوياً في دعم الشركات حيث ستتمكن من الوصول إلى تمويلات ائتمان الصادرات من البنك، مدعومة بضمانات شركة الاتحاد لائتمان الصادرات وحلول حماية المستحقات التجارية وتمويل التوريدات الخاصة بهم."

من جانبه، قال فينس كوك، الرئيس التنفيذي لبنك الفجيرة الوطني: "نحن سعداء بعقد هذه الشراكة مع شركة الاتحاد لائتمان الصادرات التي تعتبر مبادرة مهمة من حكومة دولة الإمارات. لطالما كان بنك الفجيرة الوطني رائداً في مجال التمويل التجاري وبنهجه الذي يركز على العميل. كما أن معرفته المعمقة في القطاع المصرفي وفهمه لأولويات جميع عملائه يؤكدان على المركز المالي القوي الذي يتمتع به والذي يؤهله لدعم الشركات في هذه الأوقات العصيبة. وإن الوصول إلى حلول حماية الائتمان التجاري الشاملة والمبتكرة التي تقدمها شركة الاتحاد لائتمان الصادرات، يمثل مصدر منقطع النظير لدعم عملائنا واقتصاد الدولة ككل. وإنني على ثقة من أنه يمكننا معا أن نؤدي دوراً مهماً في دفع عجلة نمو التجارة على الصعيدين الإقليمي والعالمي."

وبموجب هذه الاتفاقية، سيتعاون الجانبين في المجالات التالية: حماية الائتمان التجاري (التقليدية والمرابحة)؛ تمويل الصادرات والمشاريع؛ خصم الفواتير؛ تمويل الشركات الصغيرة والمتوسطة؛ تأكيد خطابات الاعتماد، بالإضافة إلى تنظيم ورش عمل لتعريف الشركات الإماراتية بمزايا حلول حماية الائتمان التجاري ضد مخاطر التخلف عن السداد. كما ستقدم الاتحاد لائتمان الصادرات تقارير متعمقة حول معلومات السوق لتسليط الضوء على المخاطر التجارية والسياسية المرتبطة بأنشطة التجارة الدولية من خلال قاعدة بياناتها التي تضم 360 مليون شركة من جميع أنحاء العالم.

 

عن بنك الفجيرة الوطني


تأسس بنك الفجيرة الوطني عام 1982، ويقدم البنك خدمات مصرفية كاملة للشركات وخبرات متميزة في قطاع الخدمات المصرفية للشركات والخدمات المصرفية التجارية والخزينة والتمويل التجاري، فضلاً عن توسيع مجموعة خيارات الخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المتوافقة مع الشريعة الإسلامية. وبفضل خبرات البنك المتراكمة ومعرفته العميقة بسوق الأعمال في إمارة الفجيرة ودولة الإمارات العربية المتحدة، فإن البنك مؤهل لبناء علاقات دائمة مع عملائه ومساعدتهم على تلبية احتياجاتهم وتحقيق أهدافهم.
ويضم مساهمو البنك الرئيسيين كلاً من حكومة الفجيرة وشركة عيسى صالح القرق ذ.م.م. ومؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية. وحصل البنك على تصنيف Baa1/Prime-2 للودائع وعلى تصنيف A3 لتقييم مخاطر الطرف المقابل من قبل وكالة موديز وعلى تصنيف BBB+/A-2 من قبل وكالة ستاندرد آند بورز، وكلاهما يحمل تصنيف مستقر. وقد تم إدراج أسهم بنك الفجيرة الوطني في سوق أبوظبي للأوراق المالية تحت رمز "NBF" ، ويمتلك البنك 18 فرعاً يشكلون شبكة تغطي أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة (واحدة منها تعتبر وحدة خدمة مصرفية إلكترونية) .